تاريخ النشر 2018-12-18 الساعة 07:56:31
الرئيس الفرنسي يتعرض لضغط السترات الصفراء

ألغى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون زيارة مقررة لجنوب فرنسا حول قمة مجموعة السبع من أجل بدء مناقشة عامة كبيرة مع وزراء في الحكومة كان تعهد بها لحركة أصحاب السترات الصفراء الاحتجاجية، فيما دعت الحكومة الفرنسية ما تبقى من ناشطي الاحتجاجات التي هزت المدن الفرنسية إلى الانسحاب من طرق البلاد، مع خوضها سباقاً مع الوقت لتنفيذ التدابير الاجتماعية التي أعلنها ماكرون لاحتواء الأزمة.

وقال وزير الداخلية كريستوف كاستانير تعليقاً على استمرار «السترات الصفراء» في إغلاق مستديرات وتقاطعات: «كفى». وقال رئيس الجمعية الوطنية ريشار فيران المقرب من ماكرون إن إرسال شرطيين ودركيين «إلى المناطق الريفية» بهدف «تحرير المساحات العامة» ليس مستبعداً. لكن المتحدث باسم «السترات الصفراء» في منطقة سون-ايه-لوار (وسط شرق) بيار-جاييل لافوديه قال «إذا كانت الحكومة تقوم بذلك، فهذا يعني فعلاً أنها لم تفهم شيئاً.

عدد التعليقات : 0

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
عدد زوار الموقعVisitor Counter
الآراء والتعليقات والمقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها
shamspress.com Copyright © 2019 All Rights Reserved
Powered by SyrianMonster Web Hosting Provider